رئيس مجلس الإدارة : هاني نصر

مصاب بخرطوش يثتغيث بـ" فكرة بوست" : انقذوني من الموت

كتب : احمد سباق
PM 04:36 2017 June 13 ,Tuesday

"انقذونى أرجوكم يا خلق"استغاث عامل بسيط بـ"لفكرة بوست"بعدما أصيب بطلقات خرطوش فى أماكن متفرقة بالجسم، والتي أطلقها عليه الألم، خفير ثلاجة السمك الذى كان يعمل بها بالأشتراك مع شخص آخر.

"رمضان.ع.أ" عامل بسيط والبالغ من العمر 34 سنة يعيش مع والدته ووالده بنفس المنزل الذى يملكه والده بالطابق الثانى، بقرية جريشال بمركز ايتاى البارود بالبحيرة، وهو متزوج من "رشا.ص" والبالغة من العمر 31 سنة وليس لديه أولاد ولكن له 3 اخوات بنات واحدة متزوجة والأخرتين معاقين من ذوى الإحتياجات الخاصة، وهو عامل بثلاجة سمك.

وقد بدأت أخته الصغيرة الحديث"لفكرة بوست" عن الحادث نيابة عنه نظرا لحالته الحرجة، والتى تدعى "حمدية.ع.أ" وهى لاتعمل والبالغة من العمر 28 سنة حاصلة على معهد قراءات وهى الأخت الصغرى له من الأختين ذوى الإحتياجات الخاصة وهى كفيفة، وبدأت تقول منهارة الدموع"احنا مش عارفين نعمل أيه احنا ناس غلابة مش عارفين نعمله عملية برة "، وقالت البداية كانت عندما ذهب أخى الى زيارة احد اصدقاؤه والذى يعمل معه والمقيم بكوم حمادة فى الساعة 9 مساءا يوم 31/4/2016 فوجئ بسلاح خرطوش مصوب فى وجهه من خفير الثلاجة التى يعمل بها والمدعو أحمد.ع.ح مصطحبا شخص آخر يدعى"محمد النجار" وتعدى عليه بإطلاق طلقات الخرطوش فى أنحاء متفرقة من الجسم أصابته إصابات بالغة أكثرها فى الوجه، وسقط على الأرض غريقا فى دماءه، ولم يكتفى الخفيربذلك بل قام بسرقة محفظته هو والشخص الأخر.

وتابعت زجته "رشا.ص" أيضا وعلى وجهها ظهرت الحصرة والحزن على زوجها المصاب وقالت ان زوجها كان ليذهب الى صديقه يجب أن يعبر طريق "ثلاجة السمك" وهذا خارج سور الثلاجة الا أن اعترضه الخفير وكان معه الرجل الآخر بطلقات الرصاص الخرطوش ودمره ، ولكن بتجمع الناس أخذه الخفير الى داخل الثلاجة لكى يقول أنه لص يريد سرقة الثلاجة، وقام بالذهاب الى القسم لعمل محضر ضد المجنى عليه يتهمه بالسرقة للتغطية على ما ارتكبه، وتم تحديد جلسة له ولكن لم يتمكن من الذهاب نظرا لحالته الخطيرة، وفى الساعة الواحدة بعد منتصف الليل أخبرهم أحد العاملين معه بالثلاجة بوجوده فى مستشفى طنطا العام بعدما رفضته مستشفى المواساة.

قمنا بعمل عمليات عديدة له ولكن لم تصب اى عملية نتائج وهو مازال على قيد الحياة مهشم الوجه غير قادر على الحركة مشوه الجسد، ولكن عند علم مالك الثلاجة بما حدث توجه بزيارة الى رمضان المجنى عليه، وأعطى له راتبه الشهرى وكما انه يعمل حيث انه يتحصل على 1000 جنيه شهريا، وقالت أننا عائلة بسيطة لن نملك الا ال1000 جنيه ونعيش بها ولا نستطيع عمل عملية له بالخارج حيث فشل الأطباء فى علاج زوجى،

وختمت الحوار قائلة"هل سينظر المسئولون فى امر زوجى بعلاجه أم سيتجاهلونه"


الأكثر مشاهدة

تابعنا علي فيس بوك